fbpx
 
الصحة في كندا

مسؤولو الصحة لم يصرحوا بعد عن وجود نوع “MU” من فيروس كورونا في مسيساغا وبرامبتون

 

عين كندا – تُظهر تقارير طبية تخص أحدث متغير لـ COVID-19 أن سلالة Mu موجودة في كندا، لكن مسؤولي
منطقة بيل/Peel لم يقولوا بعد ما إذا كانت ظهرت في ميسيساغا أو برامبتون.

حتى الآن أثناء الوباء، كانت منطقة بيل من بين المجتمعات الأولى والأكثر تضرراً عندما ظهر متغير جديد.

من جهته، أكد الدكتور لورانس لو، المسؤول الطبي للصحة في بيل، في مؤتمر صحفي في وقت سابق من هذا الأسبوع
أن متغير دلتا لا يزال هو السلالة السائدة. وقال إن ما بين 75 – 90% من جميع الحالات الجديدة هي دلتا.

في الواقع، تم توثيق متغير Mu لأول مرة في كولومبيا في يناير 2021. ومنذ ذلك الحين تم تأكيده في عشرات البلدان،
بما في ذلك كندا حيث من المعروف وجود 170 حالة في منطقة تورنتو الكبرى/ GTA.

على الصعيد العالمي، يمثل متغير Mu أقل من حالة واحدة من كل ألف حالة، لذلك يراقبها المسؤولون، لكنه يمثل نسبة كبيرة من الحالات في كولومبيا والإكوادور.

 

بالإضافة إلى ذلك، بيّن آخر تحديث وبائي أسبوعي من منظمة الصحة العالمية (WHO) الأمر: “يحتوي متغير Mu على كوكبة من الطفرات التي تشير إلى الخصائص المحتملة للهروب المناعي”.

 

وتابع التحديث: وهذا يعني أن أولئك الذين لديهم مستوى معين من المناعة ضد السلالات السابقة، إما عن طريق العدوى السابقة أو التطعيم، قد يكونون عرضة للعدوى من Mu، ولكن هذا فقط وفقًا للبيانات الأولية و “يحتاج إلى تأكيد من خلال مزيد من الدراسات”.

 
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: