‫الرئيسية‬ الحياة في كندا المحكمة الفيدرالية تؤيد قرار الترحيل بحق النازي السابق البالغ من العمر 94 عاماً
18 مارس، 2019

المحكمة الفيدرالية تؤيد قرار الترحيل بحق النازي السابق البالغ من العمر 94 عاماً

المحكمة الفيدرالية تؤيد قرار الترحيل بحق النازي السابق البالغ من العمر 94 عاماً

الاسبوع الماضي خسر “هيلموت أوبرلاندر” العضو سابق في فرقة الموت النازية قضيته في المحكمة الفيدرالية  ;لكي لا يتم ترحيلة خارج كندا . هذه القضية بدات عندما تم اكتشاف  انه كذب على سلطات الهجرة الكندية بشأن أنشطته في الحرب العالمية الثانية مع فرقة الموت النازية.

المحكمة الفيدرالية تؤيد قرار الترحيل بحق النازي السابق
المحكمة الفيدرالية تؤيد قرار الترحيل بحق النازي السابق

هيلموت أوبرلاندر” الذي ولد في اوكرانيا وجاء الي كندا عام 1954 ثم حصل على الجنسية الكندية بعد ست سنوات ، وقال وقتها في محكمة الهجرة الكندية انه كان يبلغ 17 عام من عمره عندما تم اجبارة على الانضمام إلى فريقة الموت النازية ، المعروفة باسم “Einsatzkommando 10a  ، هذه الفرقة التي تسببت في قتل حوالي 100 الف شخص اغلبهم من اليهود .

وفي يونيو 2017 ، الغت الحكومة الجنسية الكندية عنه وذلك لانه حصل على حكم ضدة بسبب ظهور معلومات تؤكد نشاطه في الحرب بالرغم من عدم وجود اي دليل يدينه بانه شارك في اي اعمال وحشية .لكنه حصل في الاساس على جنسيته الكندية عن طريق الادعاءات الكذابة التي قدمها واخفاء تورطة في فرقة الموت النازية وقت قدومة الى كندا ، ايضا هو يعلم بانه لو كان قدم كل المعلومات التي يجب ان يخبر الحكومة بها ما كان سيحصل على الجنسية .

ورفض محامي هيلموت القرار ;وقال سيتم استئناف القرار في محكمة الاستئناف الفيدرالية وقال لا يمكن للمحكمة ان تجد اي روابط حقيقة بين عدم افصاح موكلة عن هذه المعلومات وبين ادانته بها.

اقرأ ايضا :

تزايد القلق في البرتا مع تراجع اسعار النفط

تكاليف الحياة في مدينة تورنتو بكندا لعام 2019

هل انتهت صناعة إعادة تدوير النفايات في كندا؟

وبعد صدور هذا الحكم قال وزير الهجرة الكندي احمد حسين في ذلك الوقت ; إنه يجب ألا تكون كندا أبدًا “ملاذًا آمنًا لمجرمي الحرب والأشخاص المتهمين بارتكاب جرائم ، الذين ارتكبوا جرائم ضد الإنسانية.

وفي عام 2018 قامت الولايات المتحدة ايضاً بترحيل شخص يبلغ 95 عام إلى المانيا بسبب اكتشافها انه كان حارس لاحد معسكرات الاعتقال النازية واعترف بالكذب للوصول الي الولات المتحدة ; حيث انه ادعى وقتها انه قضى فترة الحرب كمزارع .

وتم تجريدة من الجنسية الامريكية عام 2003 بسبب “مشاركته في أعمال ضد المدنيين اليهود” بينما كان حارسًا مسلحًا في معسكر تراونيكي في بولندا التي كان يحتلها النازيون وأمر بترحيله بعد عام.

ولكن نظرًا لأن ألمانيا وبولندا وأوكرانيا ودول أخرى رفضت استلامة ; استمر في العيش في طي النسيان في منزل من الطوب الأحمر المكون من طابقين; والذي تقاسمه مع زوجته ماريا ، 86 عامًا ;كما انه اعترف بالخدمة كحارس في معسكرات الاعتقال النازية لكنه نفى اي تورط في جرائم قتل او حرب.

وفي سبتمبر 2018 وقع جميع اعضار الونغرس في نيويورك البالغ عددهم 29 عضوًا خطابًا يحث وزارة الخارجية على متابعة ترحيله;وتم الترحيل بالفعل بعد مفاوضات دبلوماسية مع المانيا بالرغم من صعوبتها لانه اصبح عديم الجنسية بعد سحب الجنسية الامريكية منه ;لكن “الالتزام الأخلاقي” المتمثل في قبول “شخص خدم باسم الحكومة الألمانية تم قبوله”.

‫شاهد أيضًا‬

تكاليف الحياة في مدينة وندسور اونتاريو بكندا لعام 2019

تكاليف الحياة في مدينة وندسور اونتاريو بكندا لعام 2019 مدينة وندسور التابعة لمقاطعة اونتار…